Keyword: From Date: To Date:

فرنجية: عون لا يمثل إلا نفسه ومن معه لا أكثر ولا أقل

| 06.12,08. 12:48 AM |

أكد النائب سمير فرنجية أن التصرف السوري يشير إلى أن القيادة السورية لا تزال تتعاطى مع الدولة اللبنانية على نهجها القديم.

فرنجية، وفي حديثٍ لـ"المستقبل"، اعتبر أنه "لو كان الاعتراف بدولة اسمها لبنان قائماً لكان هناك نوع من تبادل الزيارات، ولكن التعاطي القائم اليوم يؤكد رفض سوريا الاعتراف بوجود دولة مستقلة اسمها لبنان، وهذا ما نعاني منه، والكلام الصادر عن القيادة السورية خير دليل على ما نقول، فهم لم يذكروا يوما انهم يدعمون لبنان بل يفاخرون بدعم الشعب اللبناني على قاعدة شعبين في دولة واحدة وليس العكس".

وعلّق فرنجية على زيارة النائب ميشال عون الى سوريا وقال: "انهم يتصرفون وكأن عون هو رئيس الجمهورية اللبنانية، في حين انه لا يمثل الا نفسه ومن معه ليس أكثر على اعتبار انه رئيس لحزب او تيار سياسي لا اكثر ولا أقل".

ولأن الاسلوب الذي ينتهجه النظام الشقيق لا "يبشر بالخير"، برأي فرنجية، بالنسبة الى اللبنانيين الطامحين الى بناء الدولة بعيداً عن اي شكل من اشكال التدخل او "الوصاية"، أكد ان على "سوريا الالتزام بتعهداتها نحو لبنان ولا يكون ذلك الا عبر تبادل السفارات وترسيم الحدود وحل قضية المعسكرات الفلسطينية خارج المخيمات، هذه الامور هي وحدها الكفيلة بالتمهيد لعملية تطبيع العلاقات بين البلدين وهذا ما تدفع باتجاهه قوى 14 اذار، ونظرتنا الى زيارات المسؤولين اللبنانيين الى الشام تنطلق من مبدأ العلاقات الندية بين الطرفين، فهناك ملفات كثيرة لا تزال عالقة والمطلوب ان يخبرنا المسؤولون عن فحوى هذه الزيارات".

وخلص فرنجية الى ان المؤشرات سلبية فهم (اي السوريون) لم يلتزموا بما تعهدوا به الى فرنسا وحتى ما اعلنوه عند زيارة رئيس الجمهورية ميشال سليمان الى سوريا.



(Votes: 1)