Farah News Online

  http://www.farah.net.au/


رئيس باكستان يقول قتل ابن لادن لم يكن عملية مشتركة

| 03.05,11. 04:23 PM |


 

رئيس باكستان يقول قتل ابن لادن لم يكن عملية مشتركة


 

قال الرئيس الباكستاني اصف على زرداري في عمود رأي نشر يوم الاثنين ان قتل قوات أمريكية اسامة بن لادن لم يكن عملية مشتركة مع باكستان.
وفي مقاله في صحيفة واشنطن بوست نفى زرداري ايضا اي تكهنات بان باكستان تقاعست عن اتخاذ اجراءات لمكافحة المتشددين في أراضيها.

وقال ان مكان زعيم القاعدة الذي قتل في بلدة تبعد مسيرة نحو ساعتين الى الشمال من اسلام اباد لم يكن معروفا للسلطات الباكستانية.

وكتب يقول "لم يكن في أي مكان توقعنا أن يكون فيه لكنه رحل الان."

وأضاف قوله "مع أن أحداث يوم الاحد لم تكن عملية مشتركة فان عقدا من التعاون والشراكة بين الولايات المتحدة وباكستان أدى الى القضاء على أسامة بن لادن بوصفه خطرا دائما على العالم المتحضر."

وقال الزعيم الباكستاني انه ليس صحيحا القول بأن بلاده كانت متباطئة او غير راغبة في تعقب المتشددين.

وبعد ساعات من العملية التي افضت الى قتل ابن لادن تساءل مشرعون امريكيون كيف استطاع ان يعيش في منطقة مأهولة من باكستان دون أن يعلم بأمره أحد على مدى سنوات. وقال البعض انه حان الوقت لمراجعة معونات بمليارات الدولارات تقدمها الولايات المتحدة لباكستان.

وكتب زرداري يقول "لقد ذهب البعض في الصحافة الامريكية الى القول بأن باكستان كانت تفتقر الى القوة في مطاردة الارهاب او أسوأ من ذلك لم تكن صادقة او حتى قامت في الواقع بحماية الارهابيين الذين زعمنا اننا نتعقبهم."

واضاف قوله "هذه التكهنات العارية من الاساس قد تكون أنباء مثيرة لكنها لا تعبر عن الواقع. باكستان لديها من الاسباب ما يجعلها تبغض القاعدة مثل اي دولة أخرى. والحرب على الارهاب هي حرب باكستان بقدر ما هي حرب امريكا ومع أنها ربما تكون قد بدأت بابن لادن فان قوى التحضر ما زالت عرضة لخظر بالغ."

رويترز

 

farah news online