Keyword: From Date: To Date:

الصحة العالمية تغير تسمية انفلونزا الخنازير إلى انفلونزا إيه 

| 02.05,09. 06:09 PM |

 

 الصحة العالمية تغير تسمية انفلونزا الخنازير إلى انفلونزا إيه    

  
 
 
عواصم ــ وكالات ــ

للأسبوع الثاني مازال مرض انفلونزا الخنازير يتصدر واجهة الأحداث العالمية بعد انتقاله من المكسيك الأسبوع الماضي الى نحو 13 دولة، وأدى الى وفاة العشرات واصابة المئات.
وكان اللافت امس ما اعلن في كندا ان العدوى انتقلت من شخص الى آخر في اقليم اتلانتيك! الأمر الذي ينذر بمرحلة جديدة.
وقال متحدث باسم ادارة تعزيز الصحة لإقليم اتلانتيك ان الضحية اصيب بحالة متوسطة من انفلونزا الخنازير من طالب عاد من المكسيك، حيث كان في رحلة مدرسية منظمة.
وقال لوكاس وايد، وهو متحدث باسم ادارة وتعزيز وحماية الصحة في نوفا سكوشيا «سجلنا اول حالة انتقال لفيروس «اتش1 اتش1» من شخص الى آخر في كندا».
وأعلن الاقليم عن ثماني حالات اصابة حتى الآن، اربعة منهم كانوا في المكسيك في رحلة مدرسية.

تسميته
وأعلنت منظمة الصحة العالمية على موقعها على الانترنت انها ستستخدم تسمية «انفلونزا ايه (اتش 1 اند 1)» للاشارة الى انفلونزا الخنازير.
واثارت تسمة الانفلونزا الكثير من الجدل، حيث يرفض البعض تسميتها بــ «انفلونزا الخنازير» بداعي الآثار الاقتصادية الهائلة لمثل هذه التسمية على مربي الخنازير.
كما رفضت المكسيك من جهتها توصيف الانفلونزا بأنها «انفلونزا المكسيك» معتبرة ان ذلك «مسيء لصورة» البلاد.
وفي بيان مشترك اشارت منظمة الصحة العالمية ومنظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة (فاو) والمنظمة العالمية للصحة الحيوانية الى ان «فيروسات الانفلونزا ليست معروفة بانتقالها الى الانسان عبر تناول لحم الخنزير المتحول او منتجات غذائية اخرى تنتج انطلاقا من لحم الخنازير».

تحذير
وحذرت منظمة الصحة العالمية من ان وضع انفلونزا الخنازير اصبح يتطور بصورة شديدة وظهور المزيد من الحالات في عديد من دول العالم، وان الذرية الجديدة للفيروس وهي ايه (اتش 1 ان 1) لها قدرة على حدوث جائحة، واوضح بيان صادر عن المكتب الاقليمي لمنظمة الصحة العالمية انه من المتوقع ان نشهد مزيدا من الحالات في بلدان جديدة وان المنظمة تعمل على التقصي الوبائي المستمر الذي يساعد في التعرف الى كيفية انتشار الفيروس وعلى انماطه الاكلينيكية وعلى كيفية تأثير الفيروس على البشر واذا كان يسبب مرضا وخيما والتعرف الى المجموعات العمرية التي تتأثر اكثر من غيرها.
ومن الاهمية تطوير وتصنيع لقاحات مضادة لذرية الفيروس الجديد للحصول على الحماية القصوى للاشخاص الذين يتم تطعيمهم.



(Votes: 0)