Keyword: From Date: To Date:

ماهر الاسد ..اطلق النار على الشرع وصفع بثينة شعبان

| 30.04,11. 12:31 PM |

 

ماهر الاسد ..اطلق النار على الشرع وصفع بثينة شعبان

نشرت صحيفة “السياسة” الكويتية معلومات خاصة تفيد أن شقيق الرئيس السوري ماهر الأسد أطلق النار على نائب الرئيس فاروق الشرع بعد جدل حاد بشأن المجازر التي ارتكبتها قوات الأمن، كما صفع المستشارة الرئاسية بثينة شعبان متهماً إياها برفع سقف التنازلات من قبل النظام من خلال حديثها عن الإصلاحات، ما يؤشر على عمق الخلافات داخل القيادة التي تواجه أيضاً موجة استقالات
جماعية من “حزب البعث”، وسط تفاقم الأزمة الإنسانية في درعا.
ووفقاً للرواية التي كشفتها ل”السياسة” مصادر خاصة، فإن نائب الرئيس فاروق الشرع ندد بشدة بممارسات الأجهزة الأمنية في الصنمين القريبة من درعا أواخر الشهر الماضي، وذلك خلال اجتماع مع رئيس الاستخبارات آصف شوكت وشقيق الرئيس ماهر الأسد وهو ضابط كبير في الجيش برتبة عميد يقود الحرس الجمهوري وفرقاً خاصة. ورداً على دعوة الشرع إلى محاسبة المسؤولين عن قتل أطفال في الصنمين، قال شوكت إنهم كانوا يحاولون الاستيلاء على الأسلحة من أحد المراكز الأمنية، فرد الأول متسائلاً: “من يصدق هذه الرواية”? ..عندها ارتفعت حدة التوتر، وأقدم شوكت على صفع الشرع قائلاً له: “اخرس يا درعاوي”، قبل أن يسحب ماهر الأسد مسدسه ويطلق النار على الشرع متوجهاً إلى شوكت بالقول: “هكذا يتم التعامل معه”.
وأفادت المعلومات التي نشرتها صحيفة ” السياسة ” الكويتية أن المستشارة الرئاسية بثينة شعبان باتت فعلياً “خارج الخدمة” حيث تم إقصاؤها من منصبها، اثر خلاف حاد مع ماهر الأسد الذي صفعها على وجهها بعدما أبدى غضبه الشديد من مؤتمرها الصحافي في بداية الأزمة الذي أعلنت خلاله عن عزم الرئيس بشار الأسد على إجراء إصلاحات، معتبراً أنها رفعت سقف التنازلات من قبل النظام ما أدى إلى تصاعد التحركات الاحتجاجية، وفقاً لرأي ماهر الأسد.



(Votes: 0)