Keyword: From Date: To Date:

جعجع:جاهزون لفتح ملفات قضائية عن خرقك للدستور من خلال السلاح

| 25.03,11. 03:54 PM |

 

جعجع:جاهزون لفتح ملفات قضائية عن خرقك للدستور من خلال السلاح


استهل رئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية سمير جعجع كلمته خلال لقائه الجامعة السياسية في القوات اللبنانية مستنكرا إحراق القس الأميركي جونز لنسخ من القرآن، مطالبا الحكومة الاميركية أن "تكون حريصة على حرية الاخر بقدر ما هي حريصة على حرية الرأي".

وتوقف جعجع عند حادثة الأجانب السبعة المفقودين في لبنان، بعد 25 سنة من نهاية مأساة الرهائن الاجانب والحرب الأهلية، مشددا على ضرورة أن تضع الأجهزة الأمنية والسلطات القضائية جهدها لحل هذه القضية.

وفي سياق آخر، رأى جعجع في كلمته أن "لبنان منذ ثورة الارز حتى الآن يعيش وضعاً غير طبيعي له علاقة بوجود سلاح خارج إطار القوى الأمنية"، معتبرا أن "المدخل الى أي إصلاح في لبنان وأي محاربة فساد وأي نمو واستقرار وديمقراطية هو أن يخرج لبنان من وضعه غير الطبيعي الذي يعيش فيه، وله علاقة بوجود سلطات خارج سلطة الدولة مع وجود سلاح خارج اطار الدولة".

وعليه، أكد جعجع أن "بعد أن جربنا وسائل مختلفة يجب طرح الموضوع لايجاد حل له، ونحن نطرح الواقع كقوات لبنانية لانه واقع غير طبيعي".

وأضاف:"رئيس حكومة لبنان السابق فؤاد السنيورة لم يكن يعرف بما حصل في 2006 مع إنطلاق الحرب التي أدت الى قتلى وجرحى وخسائر"، مشيرا الى أنهم كـ14 آذار كانوا ينتظرون من الفريق الآخر أن يجيبهم بالسياسة.

وأوضح أن "مقابل كل ما قلناه جوابهم كان على طرحنا السياسي أنهم جلبوا مجموعة وثائق سموها ويكيليكس"، مسغربا أن الفريق الآخر استعان بوثائق أمبريالية".

وإذ أشار الى أن "كل ما هو وارد في الوثائق أقوله كل يوم، وأن ما ورد على لساننا كله صحيح، فنحن أحرار أن ننظر لهم كما نريد"، كشف جعجع أن الفريق الآخر وحزب الله من دون أن يسميه "يأخذ إنطباعات ينقلها سفير لكاتب والكاتب يرسلها الى مكتب لوزارة الخارجية، وهناك أحد يقوم بأرشفتها ثم تذهب الى إحدى الصحف اللبنانية وتتم ترجمتها، ويقولون أنها وثائق فظيعة يريدون إدانة الناس على أساسها"، مؤكدا أن "كل ما يقوم به الفريق الآخر بما يسموه ويكيليكس هو ضغط نفسي وتهويل ،وهم يعتمدون سلاحا آخر للتهويل وتخويف من يفكر غير عنهم".

وأردف:"ذكروني في قصة ويكيليكس أنه يجب أن يعملوا وزارة يسمونها وزارة الافكار لمحاكمة كل من يفكر بشكل لا يعجبهم" سائلا الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله من دون تسميته: "ومن نصبك أنت مقاومة".

وقال:"نعتبرك حزبا لبنانيا مسلحا، ولا يمكنك أن تلزمنا بقولك أنك مقاومة، وكل منا لديه أفكاره السياسية ولا يمكن لحزب الله أن يحاكم اللبنانيين على نظرتهم للأمور".

وذكر جعجع أنه عندما كان يتابع ما أتى بما سموه وثائق ويكيليكس، وما ركبوه ملفات قضائية، تذكر ما يقال "رضي القتيل ولم يرض القاتل"، مشددا على أن "أحدا لم يكلف حزب الله بحماية لبنان، ولا نريد منهم أن يضحوا لأجلنا، وليتركوا الجيش اللبناني يضحي".

وأكد جعجع أنه سيطرح اليوم فكرة على كل قيادات 14 آذار، "لتشكيل ملفا قضائيا، ليس مرتكزا على سهرات بل على الدستور والقوانين".

توجه الى حزب الله بالقول"إذا اردتم تشكيل ملفات قضائية، فالملفات جاهزة لدينا أيضا".

كما سأل:"هل القوة العسكرية لحزب الله تخضع لرئيس الجمهورية ميشال سليمان كما تنص المادة 49 من الدستور ، وهل تخضع لقرارات مجلس الوزراء، وهل تشرف الدولة على الاعمال العسكرية لحزب الله أم لا".

وفي هذا السياق، شرح جعجع أن "من حق الحكومة إعلان حالة الطوارئ وإلغائها"، موضحا أن "حزب الله يعلنم حالة الطوارئ والحرب ثم يوقفها، ويتبادل الاسرى مع الاسرائيليين، والحكومة لا دخل لها".

وقال:"هذا خرق للدستور"، مفسرا أن "قانون الدفاع الوطني يقول أن هدف الدفاع الوطني تعزيز قدرات الدولة، وليس قدرات خارج الدولة".

ولفت الى أن حزب الله هو من بقوم بتعزيز السياسة العامة الدفاعية، وليس الحكومة"، مضيفا:" ألم يعد هناك لزوم للدستور والقوانين؟"، مذكرا أن "إتفاق الطائف والدستور يقول أن الدولة اللبنانية ملتزمة بالهدنة، وبالتالي يعاقب من يخرق اتفاق الهدنة".

و تطرق جعجع الى موقف حزب الله الذي أعلنه من البحرين ومصر مؤكدا أن "السياسة الخارجية للدولة يجب أن تعلن عنها الدولة، وليس أي فريق داخلي".

وتابع:"يمكن أن يقولوا أن البيان الوزاري ينص على عمل المقاومة، لكن من قال أننا نقصدكم بالمقاومة؟ شارحا أن "البيان الوزاري في المادة 3 منه، تشدد الحكومة على وحدة الدولة ومرجعيتها الحصرية في كل القضايا المتعلقة بسياسة لبنان والدفاع عنه، والبند 4 تؤكد الحكومة تصميمها على منع كل عبث بالأمن، وبالتالي يتبين لنا وجود تنظيمات مسلحة خارج الدولة".


و توقف جعجع عند أحداث 7 أيار وعائشة بكار وبرج أبي حيدر ، لافتا الى أن "المادة 573 من قانون العقوبات تقول من هدد آخر بالسلاح عوقب بالحبس مدة لا تتجاوز الستة أشهر "، مشيرا الى أن " بالاطلاع على مواد 549 و548 نجد أن هناك عقوبات لوجود تنظيمات مسلّحة".

وخلص جعجع مشددا "نحن بغض النظر عن كل ردود الفعل الولاّدية من قبلهم، فمشروعنا السياسي واضح وسنستمر في النضال من أجله لكي لا تبقى الدولة صورية، لا نستطيع ان نستمر على هذا النحو، وان نتحمل مسؤولية ما يفعله البعض". 
 



(Votes: 0)