Keyword: From Date: To Date:

الالاف يحتفلون مع زوما بتصدر حزب المؤتمر الوطني الافريقي للانتخابات

| 24.04,09. 01:16 PM |

الالاف يحتفلون مع زوما بتصدر حزب المؤتمر الوطني الافريقي للانتخابات

 

جوهانسبرج (رويترز) - احتفل الآلاف من مؤيدي حزب المؤتمر الوطني الافريقي مع زعيم الحزب الحاكم في جنوب افريقيا جاكوب زوما يوم الخميس مع تقدم الحزب بفارق قوي في انتخابات يبدو من المؤكد انها ستجعل زوما رئيسا للبلاد.

وقال زوما امام حشد من المؤيدين اتشحوا بألوان الحزب الاصفر والاخضر والاسود في مقر المؤتمر الوطني الافريقي في وسط جوهانسبرج "هذا الحزب فيل. لا يمكنك بالفعل ان تطيح بفيل."

وشدد زوما على ان حزب المؤتمر الوطني الافريقي "لم يحتفل بعد بالنصر" على الرغم من ان الحزب في طريقه لتحقيق فوز كاسح بعد فرز نصف الاصوات. ورقص زوما وغنى نشيدا مناهضا لنظام التمييز العنصري.

وحصل حزب المؤتمر الوطني الافريقي على 66.52 في المئة وفقا لاحدث النتائج مما يشير الى انه يمكن للحزب برغم تحدي المعارضة القوي ان يسيطر مجددا على اغلبية الثلثين في البرلمان الامر الذي يمنحه السلطة لاصدار قوانين ويعزز من قبضته على السلطة.

ويصور زوما نفسه على انه بطل للفقراء وبالنسبة للعديد من الناخبين فإن اوراق اعتماد حزب المؤتمر الوطني الافريقي التي نالها من النضال ضد حكم الاقلية البيضاء لا تزال تفوق فشل الحزب في التصدي للجريمة والفقر ومرض الايدز. وزوما مؤيد لتعدد الزوجات وعلم نفسه القراءة.

وكان يأمل حزب مؤتمر الشعب الذي شكله منشقون عن الحزب الحاكم في أن يمثل أول تحد حقيقي للحزب الحاكم منذ نهاية نظام التمييز العنصري عام 1994 لكنه حصل على 7.79 في المئة من الاصوات التي تم فرزها.

وكان حزب التحالف الديمقراطي الذي تتزعمه امرأة بيضاء هو اقرب منافس للحزب الحاكم حيث حصل على 16.22 بالمئة.

وتقدم حزب التحالف الديمقراطي على الحزب الحاكم في اقليم ويسترن كيب وهو المقصد السياحي الاول في جنوب افريقيا والذي يسيطر عليه حزب المؤتمر الوطني الافريقي في الوقت الراهن.

وقالت هيلين زيلي زعيمة حزب التحالف الديمقراطي "اشعر براحة بالغة بشأن نتائج الانتخابات ...نحن اعلى قليلا من 50 بالمئة في ويسترن كيب .. وهذا ما كنا نأمله لان ذلك يعني اننا ضاعفنا ارقامنا منذ اخر مرة."

وحصل حزب المؤتمر الوطني الافريقي على 45.25 بالمئة من اصوات ويسترن كيب في انتخابات عام 2004.

ولا يتوقع ان تصدر النتائج الرسمية قبل يوم الجمعة وليس هناك شك يذكر في ان زوما (67 عاما) سيصبح رئيسا للبلاد بعد ثلاثة اسابيع فقط من تمكنه من حمل الادعاء على شطب قضية فساد بحقه عمرها ثمانية اعوام شوهت سمعته.

وابتهج المؤيدون لان زوما الذي كان يرتدي قميصا رياضيا احمر اللون وسترة جلدية القى خطابا بلغته الام وهي الزولو ليظهر صلات الحزب بالجذور الشعبية ويزيد من معدلات شعبيته.

وقالت فيرونيكا موليمي قبل وقت قصير من حديث زوما "انا هنا لاحتفل. لقد فزنا بالانتخابات بنزاهة وامانة. هذه اول مرة ادلي بصوتي وانا مبتهجة للغاية."

ومن بين المهام الاولى التي سيضطلع بها زوما اعادة طمأنة المستثمرين الذين يخشون من ان حلفائه بالنقابات العمالية سيدفعونه نحو اليسار في وقت قد يكون فيه اكبر اقتصاد بافريقيا في حالة ركود لاول مرة منذ 17 عاما.

وارتفع الراند قليلا في وقت مبكر الخميس بعد انتخابات اتسمت بالسلاسة لكن تخلى عن مكاسبه في وقت لاحق.

وقال زوما مرارا انه لن تكون هناك مفاجأت سيئة للمستثمرين وان المساحة المتاحة للمناورات السياسية باتت محدودة بسبب الازمة المالية العالمية. ومن المتوقع ان يبقى وزير المالية تريفور مانويل في منصبه حيث يتمتع بالقبول لدى المستثمرين.

كما تعهد زوما بالتصدي لجرائم العنف المنتشرة والتي قد تفسد استضافة البلاد لكاس العام لكرة القدم العام المقبل.

وقدر مسؤولو الانتخابات حجم الاقبال على التصويت عند 76 بالمئة وهي نفس نسبة عام 2007 عندما فاز حزب المؤتمر الوطني الافريقي بسبعين بالمئة من الاصوات.

وقالت الشرطة ان الانتخابات كانت سلمية الى حد كبير برغم ان حزب مؤتمر الشعب قال ان احد مسؤولية قتل رميا بالرصاص فيما يعتقد الحزب انها جريمة قتل سياسية.



(Votes: 0)