Farah News Online

  http://www.farah.net.au/


سعيد: عون بدأ مرحلة تسديد فواتير العودة الى لبنان بزيارته لسوريا

| 30.11,08. 01:15 PM |


أكّد منسق الأمانة العامة لقوى 14 آذار أنّ الإعتداء على الصحافي عمر حرقوص هو استمرار لـ 7 أيار مضيفاً "يعتقدون انه بهذه الإعتداءات يستطيعون أن يضغطوا بالنسبة للإنتخابات النيابية".

وأشار سعيد في حديث لإذاعة لبنان الحر أن الإنتخابات النيابية ستحصل في موعدها وهي مصيرية للبنان، معتبراً أنّ التغير الإقليمي والدولي هو الذي سيحتم نتائجها، مؤكّداً أنّ عملية الإحصاءات أصبحت وظيفة لكسب المال.

واضاف " فريق 8 آذار يستمر في استعمال العنف لتحقيق مكاسب سياسية".

وكشف أنّ هناك شخصيات بحجم النائب ميشال عون حاولت اقامة علاقات مع سوريا في الماضي ثم تفاجأت أنه تمّ استخدامها من قبل السوريين دون أيّ مقابل، معتبرا أنّ النائب عون ليس مسلوب الارادة وهو بدأ مرحلة تسديد فواتير العودة الى لبنان بزيارته لسوريا.

واضاف سعيد "يتبيّن يوماً بعد يوم أن الانتخابات النيابية المقبلة ليست بسيطة وهي لا تشبه أية انتخابات سابقة، وهي أقرب ما تكون لانتخابات العام 1943".

واكّد سعيد أنه إذا ما تمّ فك الارتباط السوري – الإيراني فاللبنانيون ذاهبون إلى معركة فرز كبيرة سوف تفوز فيها "14 آذار"، ولكنه لا يرجّح فكّ هذا الارتباط قبل موعد الإستحقاق الانتخابي.

واشار إلى أنّ المعادلة مع سوريا يجب أن يكون شعارها "أقصى درجات التعاون والتنسيق مقابل أوضح صور السيادة والاستقلال"، مؤكّداً أنّه من المبكر القول أن سوريا قادرة على فك الارتباط مع لبنان وبدء مرحلة جديدة من التعاطي معه ككيان مستقل.