Farah News Online

  http://www.farah.net.au/


المجلس الوطني اللبناني الأسترالي يكريم الحاج كمال الخير

| 21.12,10. 01:55 AM |


 

المجلس الوطني اللبناني الأسترالي يكرم الحاج كمال الخير

 

أقام المجلس الوطني اللبناني الأسترالي حفل تكريم على شرف رئيس المركز الوطني في لبنان الحاج كمال الخير الذي يزور أستراليا ممثلاً المعارضة اللبنانية في الشمال وذلك في دارة رئيس المجلس الوطني، منسق الهيئة الوطنية للتضامن مع المقاومة الدكتور غسّان العشّي،بحضور سعادة القنصل الفخري للجمهورية العربية السورية في سدني الأستاذ ماهر دباغ، ونائب الرئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم الدكتور ابراهيم قسطنطين،رئيس مجلس الجالية اللبنانية السيد محمود الخير، المندوب السياسي للحزب السوري القومي الاجتماعي السيد عادل موسى والمنفذ العام السيد أحمد الأيوبي، رئيس تيّار المردة الياس الشدياق، رئيس التيّار الوطني الحر ريتشارد طنوس، ممثل الحزب الشيوعي اللبناني السيد محمد عيسى،مسؤول حزب البعث العربي الاشتراكي فوزي أمين-وخليل حيدر، أمين سر جمعية أبناء المنية السيد نزيه الخير وعضو مجلس الشوري الحاج هاني علم الدين، رئيس التجمع العكاري السيد صلاح نمير، رئيس نادي اوبرن الرياضي السيد أحمد بكر، أمين عام المجلس الوطني والحركة الثقافية اللبنانية الاستاذ حسان بزّي، رئيس جمعية المنية للأعمال الخيرية السيد جمال زريقة، الدكتور علي حلاني، العميد أحمد ديب الذي يزور أستراليا،الدكتور علي العشّي، الدكتور حسان خروبي، السيد محمد كلش ممثلا الجامعة الثقافية الفلسطينية،الشاعر فؤاد شريدي، السيد سمير قزي،السيد ياسر جرجس،ومندوبي الاعلام .


بدأ الاحتفال بدقيقة صمت على أرواح شهداء الوطن والجيش والمقاومة وبالنشيدين الاسترالي واللبناني .
حيث رحب صاحب الدعوة الدكتور غسان العشي بالضيوف مشيدا بدور الحاج كمال الخير الوطني في مواجهة المشروع الاميركي الاسرائيلي،ومن خلال المحكمة الدولية والفتنة الطائفية التي تهدد استقرار لبنان، ودعمه للمقاومة وللعلاقة الاخوية مع سوريا.

ثم قدم رئيس المجلس الوطني الدكتور غسّان العشّي درعا تكريميا باسم المجلس.

 

 

 

كلمة رئيس التجمع الشعبي العكاري السيد صلاح نمير اثناء التكريم

 

الحمدالله والصلاة على سيدنا المصطفى وآله وصحبه وسلم
الحمدالله الذي خلقنا مقاومين، وشكرا لله الذي زرع في قلوبنا حب الكرامة والمقاومة.

نتوجه بالتحية لاصحاب هذه الدعوة ، اخواننا رئيس واعضاء المجلس الوطني اللبناني الاسترالي
ونتوجه بالتحية ايضا لمن حضر ونعذر من غاب واعتذر.

نجتمع اليوم لتكريم الصديق الغالي ابن الغالي ابن المنية " المنية المقاومة الابية "

اهلا بالذي يحمل بقلبه شجاعة الاسد وعلى وجهه حُسن السيد حسن وبقامته وجاهة السيد وجيه.

الف اهلا وسهلا برئيس المركز الوطني في الشمال الصديق الحاج كمال محمد صالح الخير ، حلت البركة بحلولك.

يعجز اللسان عن وصفك ولكن اكتفي بالقول بانك اصيل ابن اصيل، ومهما هبت الرياح والعواصف لا تميل.

كلنا يعلم ان الظروف التي يمر بها لبنان صعبة ودقيقة، وتستوجب من الجميع التنبه والحيطة والحذر، لما تحيكة يد الشر الاميركية والصهيونية العالمية التي فشلت في اشعال الفتنة الطائفية المذهبية.
واليوم بامثالك سوف تفشل مسخرة المحكمة الدولية.

 وعندما اقول يد الشر الاميركية الصهيونية اعني  ما اقول حيث اني ساذكر بادية سلسلة المؤامرات اولها في  ايلول من سنة 1994 عندما حاولوا خلق فتنة بين الجيش اللبناني حامي البلاد والمقامة الباسلة ، انذاك كان العميد اميل كان قائدا للجيش الذي رفض التامر على المقاومة ووقف جانب الى جنب مع وحدة الوطن ، تحية وشكر لفخامة رئيس الجمهورية السابق اميل لحود.

ختاما اتوجه بالتحية الى سيد المقاومة وكل مقاوم
واخص بالتحية الداعم الاقوى والاول للمقاومة ، رئيس  دولة الصمود ، دولة العروبة، سوريا بشار الاسد الذي حفظ العروبة عن ابيه الحافظ.

عشتم وعاش لبنان دولة واحدة موحدة.

وسيم طالب،غسان العشي،محمد نعمان،صلاح نمير،الحاج كمال وحسين الموري

 

ثم قدم له درعا باسم التجمع الشعبي العكاري ، ناقل تحيات السيد وجيه البعريني.

 

كلمة الخير 

 

والقى الضيف كلمة شاكرا المجلس الوطني على هذه الدعوة الكريمة ، متناولا الازمة التي يمر بها لبنان ، مشيدا بدور المقاومة في الحفاظ على وحدة الوطن والعلاقات الاخوية مع الشقيقة سوريا، معتبرا ان المحكمة الدولية هي مسيسة وتستهدف استقرار لبنان وهي جزء من المؤامرة الاميركية الاسرائيلية . واضاف، اربع سنوات من العداوة  مع سوريا ليتضح بانهم كذبوا وزورا واتهموا بدون  اي حق ، ثم اعتذروا ، واضاف : الايعلم هؤلاء بان سوريا هي جارة جغرافيه لا يمكن ان نستغني عنها. واشاد بدور رئيس الجمهورية السابق اميل لحود  الذي كان السد المنيع وعمل على حماية المقاومة التي حمت لبنان من العدو الصهيوني.
  وانتقد الأصوات التي صدرت من قبل بعض النواب والفعاليات المحسوبة على تيار المستقبل، خلال المهرجان الذي أقيم في معرض رشيد كرامي الدولي بطرابلس، هي بمثابة تحريض ليس فقط على الصراع السني - الشيعي، بل أيضا على الفتنة السنية - السنية"، مؤكدا أن"أهل السنة والجماعة لن يسمحوا بتحويل الشمال إلى بؤرة توتر كما يخطط له مروجو السلاح الفتنوي، المرسل من أنظمة عربية لها علاقات دبلوماسية مع إسرائيل".

 

وبعدها تم تقديم درع لضيف الجالية اللبنانية الحاج كمال الخير من السيد صلاح نمير رئيس التجمع العكاري، وبعدها قدم الحاج كمال الخير بإسم النائب السابق وجيه البعيريني درعا للدكتور غسان العشي تقديرا لجهوده ومواقفه الوطنية.

 

الاعلام

farah news online