Keyword: From Date: To Date:

الأشغال الشاقة لـ 20 شخصا بقضية اختلاس أموال إدارة الهاتف منذ 1991

| 21.10,10. 01:41 PM |

 

الأشغال الشاقة لـ 20 شخصا بقضية اختلاس أموال إدارة الهاتف منذ 1991

أصدر قاضي التحقيق في بيروت سامي صدقي اليوم، قراره الظني، وفقا لمطالعة النيابة العامة المالية وخلافا لها، في قضية اختلاس أموال في إدارة الهاتف. وتضمن 78 مدعيا شخصيا، إضافة الى إدعاء النيابة العامة المالية، أي ادعاء الحق العام والمدعية مؤسسة البهاء التجارية و123 مدعى عليهم من موظفي إدارة الهاتف والعاملين في السنترالات وأصحاب المكاتب الخاصة بالتخابر الدولي

وأعضاء اللجنة الوزارية المكلفة طلبات التخابر الدولي، وقد استمر التحقيق في الملف منذ عام 1991 عند أول ادعاء للنيابة العامة المالية عن الجرائم التي ارتكبت خلال الحرب التي مر بها لبنان.

والجرائم المدعى بها هي: "- سرقة خطوط المخابرات العائدة الى الكابل البحري وجلب المنفعة الشخصية والاضرار بالغير بما يتنافى وواجبات الوظيفة. - ارتكاب جرائم التزوير واختلاس أموال الدولة. - إقدام موظفين في سنترال رياض الصلح على قبض أموال والحصول على منافع شخصية من أجل تأمين المخابرات الدولية والحؤول دون جباية الرسوم المتوجبة لصندوق مال إدارة الهاتف. - استعمال خطوط تعود الى النائب (السابق) والقاضي عبده عويدات والتهرب من دفع الرسوم. - اختلاس أموال عامة بإعطاء مراجع خطوط دولية الى مكاتب خاصة للتخابر الدولي وهدر المال العام. - اختلاس أموال الدولة وسرقة الخطوط الهاتفية واستعمالها للتخابر الدولي بصورة غير قانونية، ورشوة الموظفين في إدارة الهاتف، وترتب أعباء مالية على الدولة والمدعى عليهم في هذا الجرم من أصحاب المكاتب الخاصة بالتخابر الدولي".

وطلب القاضي صدقي عقوبة الأشغال الشاقة الموقتة لعشرين شخصا مدعى عليهم، وظن بالآخرين، ومنع المحاكمة عن واحد وأسقط دعوى الحق العام عن اثنين بسبب الوفاة، وسطر مذكرة تحر دائم توصلا الى معرفة كامل هوية عدد آخر من المدعى عليهم المجهولة هوياتهم الكاملة.

وأحال الملف أمام محكمة الجنايات لمحاكمة المدعى عليهم.

وجاء في خلاصة القرار: "تقرر وفقا لمطالعة النيابة العامة المالية وخلافا لها:

أولا: اعتبار فعل المدعى عليهم احمد علي ابوعباس، علي محمد فياض، ايلي نقولا حبتوت، عبدالله محمد حمزة، زهير نجيب وهبه، علي محمد منصور، جورج منصور عطيه، مصطفى شاكر فارس، محمد انيس فرشوخ، خضر فايز منصور، غسان سعدالدين زرقوط، وليد محيي الدين شاتيلا، جورج مارون فارس عيسى، نظمي مسعود داوود، جرجي سليم شكري، ميلاد بشارة الاسمر وسمير حسن الزين، من نوع الجناية المنصوص عليها في المادتين 359/360 عقوبات والظن بكل منهم بجنح المادتين 636 و364 عقوبات والمادة الأولى من المرسوم الإشتراعي رقم 156/83 المعدل.

ثانيا: اعتبار فعل المدعى عليهم جميلة محمد شاهين، درية احمد الساعاتي وفؤاد محمد شاهين، من نوع الجناية المنصوص عليها في المادتين 359/360 عقوبات والظن بكل منهم بجنحتي المادة 364 عقوبات والمادة الأولى من المرسوم الإشتراعي رقم 156/83 المعدل.

ثالثا: اعتبار فعل المدعى عليهم انعام محمد علي شحادة من نوع الجناية المنصوص عليها في المواد 359/360 - 219 عقوبات والظن بها بجنحتي المادة 364/219 عقوبات والمادة الأولى من المرسوم الإشتراعي رقم 156/83 المعدل.

رابعا: الظن بالمدعى عليهما بلال محمد شرف الدين وبسام عبد المجيد عواد بجنحتي المادة 636 عقوبات والمادة الأولى من المرسوم الإشتراعي رقم 156/83 المعدل.

خامسا: الظن بالمدعي عليهم رئيفة جميل البساط، هند عبدالله كعدي، سالم امين خليل، جان منصور القزي، روبين ايليا الهاشم، خاتشرياسبي كورديان، ايليا انطوان كنعان، جوزف جرجي عيد، نخلة نجيب معلوف، ميلاد حبيب حبوش، غازي يوسف لحود، جوزف حنا خوري، ايليا سليم ابي عاد، عبدالناصر احمد طريجي، مروان حسن الزعتري، سهيل ياسين منصور، وسام حسيب ابو شقرا، جهاد شفيق روحانا، نعيم سعيد فرحات، كميل عباس شميساني، جمال حسن شميساني، حيدر محمود صفي الدين، لبيب سليم الشماع، سليم احمد سقلاوي، خليل امين هرموش، محمد علي خشاب، محمد وجيه الزعتري، علي معروف ماجد، زهير محمد قبلان، رضى مصطفى علي حسين، عباس محمد الجواد، حسام خليل الحاج، ريشار عبود عبود، محمد رشيد اسطنبولي، محمد سمير كعده، ايلي سعدالله نعمة، زكي محمد فائق السيد بنيني، احمد محمد بازيد، رومانوس وديع زخور، لندن عبود عبود، سركيس نظاريت جوزكياتن، جمال احمد مسعدة، سمير انطوان القسيس، عايدة وديع زغيب، محييالدين مخلص الجمال، وليد عماد نجيم، جورج اميل صوايا، لبنان زعتر وين فيليب مخلوف، بجنحة المادة الأولى من المرسوم الإشتراعي رقم 156/83 المعدل.

سادسا: الظن بالمدعى عليهم رياض رسلان الغراوي، يعقوب جرجي بومخايل، انيس فيليب بوحرب، الياس فيليب الخوري، عبدالله محمد نوام، يوسف ناصيف عمون وايلي امين نخلة بجنحة المادة 373 عقوبات.

سابعا: إتباع الجنح بالجناية بسبب التأزم وإيجاب محاكمة المدعى عليهم أمام محكمة الجنايات في بيروت وتدريكهم الرسوم القانونية.

ثامنا: منع المحاكمة عن المدعى عليه احمد فؤاد طبارة لعدم كفاية الدليل بحقه.

تاسعا: إسقاط دعوى الحق العام عن المدعى عليهما ابراهيم احمد سقلاوي وايلي مكرزل بسبب الوفاة.

عاشرا: تسطير مذكرة تحر دائم توصلا الى معرفة كامل هوية المدعى عليهم: سهام الامين، حسين الأمين، فادي، منى، جعفر، ميشال عبدالله جميل، محمد الطفيلي، جوزف قويق من جبيل، علي حسن حطيط، أبو الشهيد المكاري من زغرتا، عدنان كركي، علي قدوح، كابي قسطا، غسان عبود، بطرس غزال، عاطف حاصباني صاحب مكتب السفريات في جل الديب، ريمونابي نادر من المكلس- جسر الباشا، خالد العقل من الشمال، ميشال اسبر من جديدة لمتن، ميشال ابي فاضل من بيت مري، امل فاخوري، ايلي ابورجيلي، مجيد فخري، كريم سالم، جوزف سالم، حسن ملاعب واحمد الحجار، (جميعهم كانوا يتعاطون التخابر الدولي غير الشرعي) والياس درغام الحسيني، محمد حرب، حبيب رعد وروجيه روحانا (وهؤلاء موظفون لدى إدارة الهاتف).

حادي عشر: تسطير مذكرة تحر دائم توصلا الى معرفة كامل هوية وعناوين اصحاب مكاتب الإتصالات الدولية غير الشرعية التالية: - مكتب السلام للاتصالات- يحيى شما - طرابلس. - مكتب وليم للاتصالات- حلبا. - شركة ميقاتي. - مكتب عمر الديري- طرابلس- شركة الاتصالات عبر العالم. - مكتب الحاج خالد الديري. - مكتب الرابية - احمد فتفت. - مكتب جمال سعدي- ابي سمرا- طرابلس. - مكتب ميني مول-جمال موصللي. - مكتب ابراهيم للاتصالات. - مكتب ابراهيم يعقوب - كوسبا.

ثاني عشر: إعادة الأوراق الى جانب النيابة العامة المالية بإيداعها المرجع الصالح". 

 



(Votes: 0)