Keyword: From Date: To Date:

أهالي المتين ومشيخا ناشدوا الحريري

| 19.10,10. 08:04 AM |

 

أهالي المتين ومشيخا ناشدوا الحريري

 

وجه أهالي المتين ومشيخا والبلدية، كتابا مفتوحا الى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري والوزراء، شكوا فيه "معاناة بلدة المتين مع محافير الرمل التي لا تنتهي، وكان آخرها محفارا بغطاء اداري غير قانوني، في تاريخ 28/8/2010، ضمن بيئة مائية بامتياز على العقار رقم 4093 من منطقة المتين العقارية، بناء على ملف ترخيص مركب أقل ما يقال فيه إنه يشكل التفافا على القانون".

وأكدوا "أن أعمال الحفر ونقل الرمول مستمرة 24 ساعة، وقد تم اعلام وزير الداخلية فبادر في 4/10/2010 الى توقيف أعمال الحفر التي لا دخل لها باعادة تأهيل الارض وبتوقيف نقل الرمول الى خارج العقار عبر شاحنات يتجاوز عددها المئتين كل يوم. لكن يا للاسف الشديد، وبقرار صادر في اليوم التالي عن وزير البيئة شخصيا (متجاوزا ما سبق أن قرره المجلس الوطني للمقالع والكسارات) وبناء على طلب صاحب المحفار، وبحجة تصريف الرمول المستخرجة سابقا والتي لا وجود لها أصلا، أعطاه مهلة اضافية مجددا له 15 يوما اضافيا نعتقد أنها لن تكون الاخيرة".

وناشدوا الرئيس الحريري "إنهاء هذه المعاناة على طاولة أول مجلس وزراء ينعقد، فالمسؤولية لا بد أن تكون مشتركة ولا وقت للاضاعة، إذ إن حفر الجبل يعني تدمير مصادر المياه، وهذا أمر حيوي وهو مصدر الحياة، وحياة أهالي المتين والمتن تستحق قرار محقا وسريعا من مجلسكم الكريم، فالتأخير في وقف المجزرة سوف يدمر مصادر المياه، وحينها لا ينفع الندم، فلا يعود في إمكان أحد إعادتها، ولا تعويض يكفي ولا بديل".



(Votes: 0)