Keyword: From Date: To Date:

الشامي: طلبت سحب مشروع اقتراع المغتربين لاستكمال دراسة الملف

| 12.10,10. 10:00 AM |

 

الشامي: طلبت سحب مشروع اقتراع المغتربين لاستكمال دراسة الملف

 
أوضح وزير الخارجية والمغتربين الدكتور علي الشامي، في دردشة مع الإعلاميين المعتمدين في قصر بسترس ، "ان ما تم تداوله في وسائل الإعلام عن ان مشاركة المغتربين في انتخابات 2013 هي مستحيلة، وانهم لن يصوتوا نظرا لغياب حماستهم هو قراءة غير صحيحة للتقرير الأولي الذي أرسلته الى كل من رئيسي الجمهورية والوزراء في 21 ايلول الماضي". وردا على سحب مشروع اقتراح المغتربين من جلسة مجلس الوزراء قال الشامي: "طلبت سحب المشروع عن جدول أعمال مجلس الوزراء لأن وزارةالخارجية في صدد استكمال دراسة الملف من البعثات الخارجية".

أضاف: "انه في شهر شباط الماضي، عقدنا مؤتمرا صحافيا مع وزير الداخلية زياد بارود أكدنا خلاله ان الإنتخابات عملية سياسية تفترض مشاركة المغتربين. ومنذ ذلك الوقت أرسلنا تعاميم الى بعثاتنا في الخارج تتعلق بالدراسة والآلية لمشاركة المغتربين في العملية الإنتخابية. وقد حصلت الخارجية على ردود غير كاملة من 72 بعثة من أصل 85 في الخارج، وقبل الذهاب الى نيويورك طلب رفع تقرير أولي عن هذه الردود، وقد أرفقنا تقريرنا الأولي بردود السفارات هذه، مستنتجين ضرورة مشاركة المغتربين في الإقتراع رغم العقبات التي تواجه العملية".

وأكد الوزير الشامي "ان المغترب اللبناني سوف ينتخب في العام 2013 بعد إزالة الصعوبات التي يجب العمل عليها والتي تطرح بالنسبة للآلية"، مشددا على انه "مع اشتراك المغتربين في العملية السياسية بقوة ليبقوا على تواصل مع بلدهم، كما يشجع ذلك على ارتباط المغترب اللبناني ببلده، ويجعله يفكر بالعودة الى وطنه الأم ويستثمر فيه".

وفي ما يتعلق بالعقبات التي يجب العمل على تخطيها من اجل مشاركة المغتربين، قال الشامي: "ان هذه العقبات كامنة في الردود غير الكاملة من البعثات في الموارد البشرية، في الكلفة التقديرية المالية، في الحاجات اللوجستية، في وسائل الإتصال والمكننة، في موقف الدول المضيفة لهم، وهل ذلك يتطلب مذكرات تفاهم بين لبنان وتلك الدول".

ودعا الشامي "جميع المتحدرين من أصل لبنان الى تسجيل ابنائهم في السفارات في الخارج تسهيلا للعملية الإنتخابية في العام 2013".

وأشار الى "ان وزارة الخارجية تسلمت أخيرا الردود المتبقية من 14 بعثة، وانها في صدد استكمال تقريرها الأولي, واضافة الردود التي وصلت". وقال: "ان الخارجية تعمل بموجب القانون رقم 2008/25 ولا سيما في الفصل العاشر منه، وتحديدا من المادة 104 الى 114، الى جانب ما أكد عليه البيان الوزاري بالنسبة لحق المغتربين بالإقتراع"، مشددا على "ان الوزارة لم تتوقف منذ أول تعميم أرسلته الى بعثاتها في الخارج في تاريخ 10/2/2009 حتى آخر تعميم لها 24/8/2010، عن متابعة هذا الملف".

 



(Votes: 0)