Keyword: From Date: To Date:

يتعرض موقع "القوات" للقرصنة لأنه صوت

| 11.10,10. 08:50 AM |

 

يتعرض موقع "القوات" للقرصنة لأنه صوت


.. زهرا: يتعرض موقع "القوات" للقرصنة لأنه صوت "القوات" الذي يجب ألا يسمع أو يصدر شدد عضو كتلة "القوّات اللبنانية" النائب انطوان زهرا على ان الحملة التي تتعرّض لها "القوّات" تأتي من نفس الأوركسترا وهي لم تتوقّف يوماً، وجديدها كان دخول النائب ميشال عون على خطّها.

زهرا وفي مداخلة عبر " أخبار المستقبل " أكّد ان الحملة المذكورة مستمرة منذ ما قبل حلّ الحزب . حين تعرّضت القوّات للقمع اعلامياً وسياسياً وشعبياً لأنها من القوى الأساسسية المتمسّكة بمبدأ قيام الدولة ومؤسساتها ولأنها ركن أساسي في قوى 14 آذار .

ورأى زهرا ان كلّ الحملات تأتي من الصغار الذين يتوزّعون الأدوار . من العميد مصطفى حمدان الذي إدّعت القوّات عليه الى وئام وهّاب وآلـ كرامي وصحيفة الأخبار ، والحملة تستمرّ بعد انّ تمّ سلب القوّات اللبنانية وسائلها الإعلامية ويتعرّض موقع القوّات لعملية قرصنة منذ يوم الجمعة الماضي، لأنها صوت القوات الذي يجب ان لا يسمع او يصدر .

وقال زهرا ان القرصنة المذكورة تحتاج الى إمكانات هائلة لا يتمتّع بها الأشخاص والأحزاب .

وأضاف زهرا بأن حزب القوّات أصدر بياناً حول الحملات عليها، وان الصغار مأجورين ولا يستوجبون الردّ .

وختم زهرا بأن هدف الحملات إسقاط حالات الممانعة لوضع اليد على البلد، ومشروع الإنقلاب سائر على قدم وساق ولو منّنا السيد نصر الله بأن كان فينا وما عملنا " ؟ وهي تستهدف كلّ أفرقاء 14 آذار .

وفي مداخلة على " تلفزيون الجديد " رأى النائب زهرا انّ تقرير الوزير نجّار اتى في مكانه الصحيح، ولكن هناك منطق يحاول السيّد حسن نصر الله (وحزب الله) فرضه وذلك في حديثه الأحد عن مماطلة الوزير نجّار .

زهرا شدد ان القضاء اللبناني قد يستطيع قبول شكاوى على شهود الزور بالشكل، ولكن لا يمكن إطلاق هذه الصفة قبل معرفة على ما إستندت المحكمة وهل أخذت بشهادات من يدّعون انهم شهود زور . زهرا أضاف ان الوزير نجار في تقريره كان أميناً على واجباته وعمله وهو تكلّم عن إختصاص القضاء .

وعن ما قاله الرئيس نبيه بري، اكّد زهرا انه يقدّر عند الرئيس بري حرصه على الإستقرار في البلد، وهذه غاية نبيلة، ولكنّ على طريق هذه الغاية يتعاطى مع الملفات المطروحة بخلفية سياسية ويهدد بمقاطعة مجلس الوزراء على الرغم من ان إتفاق الدوحة حمل تعهّدات بعدم المقاطعة او الإستقالة، خصوصاً بعد ام اكّد السيّد نصر الله انّ هذا هو موقف كلّ وزراء 8 آذار .

وعن ما طلبه اللواء جميل السيّد من المحكمة الدولية رأى زهرا ان اللواء السيّد طلب الحصول على وثائق وقاضي الأمور التمهيدية أجاب بأن المحكمة ذات إختصاص واللواء صاحب صفة، وسأل المدّعي العام عن ما يتحفّظ عليه ؟ وقد إستأنف المدّعي العام وأجابت المستشارة القانونية طالبةً عدم الكشف عن أيّة تحقيقات لأنها تسيء الى سرّية التحقيق وحسن سير العدالة، وبالتالي فإن الأمين العام هو صاحب الإختصاص بالتعاطي مع المحكمة وهو الأمين على ان تسير إجراءاتها القضائية بشكل سليم وفق المعايير الدولية .

وأكّد زهرا انهم لا يستطيعون التراجع عن كلّ تعهّداتهم ولا يستطيعون خلافاً لكلّ القناعات الدولية واللبنانية ان يقولوا انّ المحكمة آداة اميركية إسرائيلية تستهدف المقاومة ! ونحن لا نراها هكذا ولدينا كلّ الثقة بأنها عدالة لا يرقى اليها الشكّ وشفّافة جدّاً، ولا نستطيع ان نحكم على الأشياء قبل حدوثها بعكس ما أعلن السيّد حسن نصر الله صراحةً بأن منهجيّة العمل هي التصدّي قبل صدور القرار الظنّي وهذا إعلان نيّتهم بإسقاط المحكمة بشكل كامل على طريق إسقاط البلد.



(Votes: 0)