Keyword: From Date: To Date:

صقر: لدينا وثائق تحدث "صدمة" في ملف "شهود الزور

| 09.10,10. 02:12 AM |

 

صقر: لدينا وثائق تحدث "صدمة" في ملف "شهود الزور"   
 

 
أعلن عضو تكتل "لبنان أولاً" النائب عقاب صقر أنَّ "ما طالب به وزيرا حركة "أمل" في جلسة الحكومة يعتبر بمثابة صرخة من قبل الرئيس نبيه بري يتم تفهمها"، مضيفاً: "في كل الأحوال نريد أن يُفتح ملف شهود الزور، وإننا أكثر حماسة وتشوقاً لفتحه"، وقال: "إن لدينا ما نَتْهِمْ فيه وليس أن نُتَهَمْ، ولكننا آلينا على أنفسنا السكوت، وسنقدم كل الحقائق والوقائع للرأي العام اللبناني والعربي بما يؤدّي إلى صدمة لمن يظن ويعتقد أنَّ هذا الملف هو سيف مصلت على رقابنا، وهو منصة لضربنا سياسياً والتصويب على المحكمة".

صقر، وفي حديث إلى صحيفة "السياسة" الكويتية، أضاف: "عندما نقول ما لدينا ستتغير قناعات كثيرين"، معرباً عن اعتقاده بأنَّ "من يتوهم بأنَّ هذا الملف هو بمثابة حبل بيد الخصوم السياسيين، سيدرك أنَّ العكس هو الصحيح"، وقال: "إننا نحن الذين لم نكن نريد الإثارة في هذا الملف ولا نريد فتحه، كي لا نساهم في نكء الجراح مجدداً، وقد قلنا إننا نريد أن نفتح الملف قضائياً وليس عبر الإعلام، ولكن إذا أراد الفريق الآخر أن يثيره أمام الرأي العام، فإنه بالتأكيد لن يديننا، وإذا ما استمرت الحملة ضدنا فسنثير الملف قضائياً وإعلامياً لنضع الجميع أمام مسؤولياتهم".

صقر أوضح "لدينا الأدلة والوثائق عن الشهود المتهمين بفربكتهم، ما يؤكد أن هؤلاء فُبركوا ودُفعوا لأجل تضليلنا وتضليل العدالة، أو أنهم لأسباب خاصة قاموا بهذا العمل التضليلي"، مؤكداً أنَّه "لا يخشى تكرار سيناريو 2006 عندما انسحب الوزراء الشيعة من حكومة الرئيس فؤاد السنيورة"، ولفت إلى أنَّ "هذا السيناريو غير موجود في جدول أعمال أي طرف سياسي، وتحديداً "حزب الله" وحركة أمل".

وختم صقر بالقول إنَّ "التهويل سينقلب على رأس من يلجأ إليه، وبالتالي بصراحة إنَّ من يحمل أي بندقية ويوجهها إلى صدر أي لبناني، سنقول بالصوت العالي إنها بندقية ميليشياوية إسرائيلية ولن نسكت عنها".
 



(Votes: 0)