Keyword: From Date: To Date:

شجرة عملاقة بمناسبة عيد الميلاد في بلدة أردنية

| 25.12,08. 05:39 PM |

الفحيص (الاردن) (رويترز) - تجري استعدادات على قدم وساق للاحتفال بعيد الميلاد المجيد ببلدة الفحيص الأُردنية التي يغلب المسيحيون على سكانها حيث نُصبت شجرة عملاقة لعيد الميلاد في مدخل البلدة التي أعلن فيها يوم الثلاثاء بدء الاحتفالات بالعيد.

وشاركت الملكة رانيا زوجة العاهل الاردني الملك عبد الله أطفال البلدة وسكانها وكبار الشخصيات المسلمة فيها إضاءة الشجرة البالغ ارتفاعها 20 مترا إيذانا ببدء الاحتفالات.

ويستمر مهرجان العيد في الفحيص حتى مطلع العام الجديد وسيشمل حفلات لاغاني عيد الميلاد وعروضا موسيقية للكبار والصغار وأخرى سينمائية وأسواقا للمصنوعات اليدوية.

ويهدف المهرجان الذي ينظم لاول مرة في الفحيص الى وضع البلدة على خريطة السياحة في الاردن.

وذكر جريس سويس رئيس بلدية الفحيص أن السكان شعروا بالفخر لمشاركة الملكة رانيا في احتفالاتهم الامر الذي اعتبروه دليلا جديدا على حسن العلاقات بين المسلمين والمسيحيين في الاردن.

وقال سويس "تمت افتتاح وايضاء شجرة عيد الميلاد في مدينة الفحيص ضمن فعاليات برنامج مهرجان العيد الميلاد المجيد الاول. هذا المهرجان يمثل لمدينة الفحيص بداية انطلاقة برنامج متكامل لسنوات قادمة حيث أن هذه المدينة تمتاز بطريقة جميلة بفترة الاعياد والاعياد المجيدة بالذات."

وزينت المنازل في البلدة والمناطق المسيحية المحيطة بأضواء وأشجار عيد الميلاد وأعلن مجلس المدينة تقديم جائزة لأفضل المنازل تزيينا.

وتمتد جذور العديد من الاردنيين الى الضفة الغربية مهد المسيحية ولا ينسى هؤلاء محنة أخوانهم الفلسطينيين هناك.

وقالت امرأة من سمان الفحيص تدعى سوسن فاخوري "الحياة بالنسبة للضفة الغربية أتمنى لهم ان شاء الله الخير والسلام وأتمنى العيد المقبل أن مثل ما عملنا بالفحيص وشجرة أضاءتها الملكة رانيا العبد الله.. ان شاء الله تضيء شجرة بالضفة ويضيؤها ان شاء الله الرؤساء ويكونوا ايد بأيد ويعم السلام بالضفة. وان شاء الله بالعراق يصير أمن وسلام والاطفال ينبسطون ويفرحون مثل ما فرحوا بمدينة الفحيص."



(Votes: 0)